الضربات على سوريا أهم ما ركزت عليه الصحف العبرية

#
الضربات على سوريا أهم ما ركزت عليه الصحف العبرية

 احتلت الضربة الأميركية-البريطانية- الفرنسية على سوريا العناوين الرئيسية للصحف العبرية الصادرة اليوم الأحد.

  وفيما يلي أبرز ما جاء فيها:

"يديعوت احرنوت" قالت: ساعات معدودة بعد ان عملت الدول العظمي في سوريا، انفجار مجهول في قاعدة ايرانية في سوريا، وكتبت بالخط العريض، عنوان: "الضربة".. أكثر من 100 صاروخ تطلقه الولايات المتحدة، وبريطانيا، وفرنسا، نحو المنشآت الكيماوية التابعة لسوريا، وترمب يعلن انتهاء المهمة.

 وتخوفات الاحتلال من أن تحصل سوريا على صواريخ" اس 3000"، الأمر الذي سيصعب الأمر على الكيان الصهيوني، وكتب الصحفي "اريك فيشمان" مقالا تحليليا قال فيه "ان بشار الأسد لم يضعف، والعقاب كان رمزيا فقط، وزاد من الدعم الروسي لنظامه.

وفي تقرير آخر أبرزته الصحيفة، بعنوان "على الجدار الحدودي مع القناصة" يشير الى كيفية تعامل القناصة مع المتظاهرين على الحدود مع قطاع غزة.

كما أبرزت خبر مصرع ضابط صهيوني تدحرجت دبابته على الحدود مع مصر.

صحيفة "معاريف" خصصت الصفحة الأولى للضربة المشتركة على سوريا، وكتبت في عنوان بارز "انتقام الغرب"، وتفصل ان الولايات المتحدة، وبريطانيا، وفرنسا وجهوا ضربة تضمنت أكثر من 100 صاروخ باتجاه مواقع تابعة للجيش السوري ردا على استخدام السلاح الكيماوي الأسبوع الماضي في منطقة دوما، والولايات المتحدة تقول إنها على استعداد ان تكرر الضربة اذا تطلب الأمر ذلك.

كما أبرزت عدة تقارير حول انفجار قوي ونيران مشتعلة داخل قاعدة ايرانية كبيرة في منطقة حلب.

وكتبت "معاريف": رغم الدمار إلا ان السوريين احتفلوا بالانتصار على الغرب، والرئيس الأسد ينشر صورة له يصل الى عمله كالمعتاد. 

"هآرتس" من جانبها، كتبت بخط عريض وبارز: الولايات المتحدة، وبريطانيا، وفرنسا، قاموا بتفجير أهداف في سوريا ردا على الغارة الكيماوية، وتفصل أن اكثر من 100 صاروخ تم اطلاقها باتجاه أهداف عسكرية، من بينها: مواقع للسلاح الكيماوي، وترمب يقول: على روسيا أن تفحص من جديد موقفها تجاه بشار الأسد.

وفي كيان الاحتلال يخشون من ان تقوم موسكو بالحد من عمل الأجهزة الأمنية.

وفي عنوان آخر أبرزته الصحيفة "انفجار على موقع ايراني قرب حلب".

كما نقلت الصحيفة خبرا من غزة، يقول: قتيل وأكثر من 235 مصابًا نتيجة اطلاق النيران عليهم من قبل الجيش خلال المظاهرات التي جرت أول أمس على الجدار مع قطاع غزة.

وفي عنوان آخر حول طالبي اللجوء في كيان الاحتلال، قالت: إن اوغندا تفحص بشكل ايجابي استقبال 500 طالب لجوء من اسرائيل، بشرط ان يصلوا اليها بإرادتهم، وليس مطرودين بشكل قسري.

وعشية إجراء نقاش اليوم حول مشروع القانون الذي يحدد عمل المحكمة العليا: حزب" كولانو" يوضح انه لن يكون هناك قانون يلتف على صلاحيات المحكمة العليا، وقراراتها.

"اسرائيل هيوم" تخصص صفحتها الأولى للموضوع ذاته، وكتبت بخط عريض "ضربة للأسد"، ورسالة "لإيران"، والغرب توقف عن صمته، والولايات المتحدة، وبريطانيا، وفرنسا ضربوا أهدافا للسلاح الكيماوي في سوريا، ويقولون: لقد أعدناهم سنوات الى الوراء، وأكثر من 100 صاروخ بعضها تم تجربته لأول مرة في ساحات القتال، تم توجيهها باتجاه أهداف سورية.

وترحيب بهذه الضربة، ويقولون: بشار الأسد يجب ان يفهم بأنه يعرض بلاده للخطر.

وتحت عنوان: "التهديد الروسي"، كتبت أن النظام الروسي يبحث امكانية نقل صواريخ من طراز " اس 300 " الى سوريا، وقالت: الولايات المتحدة تهدد في حال إذا تم استخدام الغاز الكيماوي مرة أخرى، فنحن مستعدون لشن ضربة أخرى. 

وفي خبر آخر أبرزته "اسرائيل هيوم"، مقتل ضابط في جيش الاحتلال وإصابة ثلاثة جنود آخرين اثر تدحرج دبابة في واد، واشتعال النيران فيها.