اعتقال مسؤولين كبيرين على خلفية حادث السيول في العربا

#
اعتقال مسؤولين كبيرين على خلفية حادث السيول في العربا

اعتقلت شرطة الاحتلال مسؤولين كبيرين في مدرسة "بني تسيون" في تل أبيب لإعداد أبناء "الشبيبة الإسرائيلية" للخدمة العسكرية، بشبهة التسبب بالوفاة عن طريق الإهمال، وذلك على خلفية حادث السيول في وادي العربا بالنقب المحتل الذي أدى إلى مصرع عشرة صهاينة.

وقررت الافراج عن مرشدة قيد الإقامة الجبرية. وستنظر المحكمة اليوم في طلب الشرطة تمديد فترة اعتقال المشتبهين.

وعثر الليلة الماضية على الفتاة التي فقدت آثارها في وادي تسافيت في العرابا بعد أن جرفتها مياه السيول أمس، ليرتفع إلى عشرة عدد قتلى السيول.

ونقلت الجثة إلى معهد الطب العدلي في أبو كبير لتشخيصها والتأكد بشكل قاطع من هويتها. والعشرة هم مجموعة مجندين متنزهين من طلاب مدرسة "بْنيه تسيون" في تل أبيب، المخصصة لتأهيل المجندين للخدمة العسكرية ومن تلاميذ مدرسة ثانوية.

كلمات مفتاحية: